خدمة جوجل كين Keen تحاول منافسة الشبكات الاجتماعية

خدمة جوجل كين Keen تحاول منافسة الشبكات الاجتماعية

تقني نت – عن طريق خدمة جديدة قامت بإطلاقها العملاقة جوجل Google ما مكنها من العودة للمنافسة في ميدان الشبكات الإجتماعية ويطلق على هذه الخدمة الجديدة جوجل كين Google Keen، حيث تشير الأخبار بأن خدمة جوجل كين Keen تحاول منافسة الشبكات الاجتماعية.

وبعد إغلاق خدمة جوجل بلس Google Plus في 2019 فقد انسحبت جوجل Google من منافسات الشبكات الإجتماعية، حيث كانت في وقتها تأمل في منافسة فيسبوك Facebook، ولكن الانخفاض في أعداد المستخدمين وخروقات البيانات قد دفعت لإغلاق الموقع.

ومرة أخرى قررت جوجل العودة للمنافسة في في عالم الشبكات الإجتماعية حيث قامت في يونيو الماضي بإطلاق خدمة جوجل كين والتي تشبه لحد كبير موقع بينترست Pinterest.

وحسب ما ذكره أحد الأعضاء القائمين على تطوير الخدمة فإنها جاءت من أجل إتاحة الفرصة للمستخدمين من أجل متابعة المحتوى الذي يهمه، حيث تعمل هذه الخدمة على إيجاد المعلومات والروابط تلك المتعلقة بهذا الموضوع وكذلك تشاركه مع المستخدم بشكل آلي.

ومن جهتها فإن خدمة جوجل كين Google Keen تقوم باستخدام تقنية التعلم الآلي من أجل تقديم اقترحات لروابط ومحتوى جديد على أساس منتظم، وقد تم تطوير الخدمة عن طريق باحثون في حاضنة الأعمال التابعة لجوجل Area 120 وبالتعاون مع قسم PAIR التابع لجوجل أيضًا، المخصص بشكل أساسي لتطوير أنظمة التعلم الآلي التي تركز على الإنسان.

Google Keen

Google Keen تعتبر خدمة مجانية حيث لا تتطلب سوى حساب جوجل للتسجيل حيث يمكنك الوصول إليها عبر عنوان Staykeen.com بالإضافة لتوفرها تطبيقًا لهواتف أندرويد في جوجل بلاي، وبمجرد أن يقوم المستخدم بالاشتراك باستخدام حساب جوجل الخاص بك، فكل ما عليك فعله هو كتابة عنوان الموضوع الذي تبحث عن محتوى له في مربع البحث والضغط على التالي Next في أسفل الجهة اليمنى من الشاشة.

كما أنك سترى بعد ذلك سلسلة من روابط الويب المتعلقة بعبارة البحث تلك التي كتبها المستخدم، بعدها يمكنك الضغط على أي رابط ينال اهتمامك، ثم بعدها عليك الضغط على خيار إنشاء Create في أسفل الجهة اليمنى من الشاشة، كما ستقوم خدمة جوجل كين Google Keen بإنشاء صفحة لهذا الموضوع، اضغط عليها حيث ستنتقل إلى صفحتك الرئيسية.

الإصدار المتاح من الخدمة هو إصدار تجريبي قيد التطوير ولم تقدم جوجل أي تفاصيل عن الإصدار النهائي.

 

اقرأ أيضًا

التعليقات مغلقة.